November 8, 2019 / 10:00 AM / 5 days ago

وكالة: إيران تسقط طائرة مسيرة فوق مدينة ساحلية جنوب البلاد

دبي (رويترز) - ذكرت وكالة الجمهورية الإسلامية الإيرانية للأنباء نقلا عن مسؤول إيراني أن الجيش أسقط طائرة مسيرة أجنبية فوق مدينة ماهشهر الساحلية بإقليم خوزستان جنوب البلاد يوم الجمعة.

ونقلت الوكالة عن غلام رضا شريعتي حاكم إقليم خوزستان قوله ”الطائرة المسيرة التي تم إسقاطها تابعة قطعا لبلد أجنبي. انتشلنا حطامها ويجري فحصه“.

وذكرت وسائل إعلام إيرانية في وقت سابق أن الجيش أسقط طائرة مسيرة فوق مدينة ماهشهر دون ذكر المزيد من التفاصيل.

ولم يذكر المسؤول أو وسائل الإعلام الإيرانية الرسمية ما إن كانت الطائرة مدنية أم عسكرية أو البلد الذي جاءت منه.

وقالت القيادة المركزية الأمريكية إنه لم يتم إسقاط أي طائرة أمريكية مسيرة موضحة أنه تم حصر جميع الطائرات الأمريكية.

وقالت القيادة المركزية في بيان ”التقارير المزعومة عن إسقاط طائرة أمريكية مسيرة غير صحيحة. إذا سقطت طائرة مسيرة في منطقة القيادة المركزية الأمريكية، فإن هذه الطائرة ليست من أصول وزارة الدفاع“.

وأحجمت إسرائيل عدو إيران اللدود عن التعليق على الواقعة.

وقالت وكالة تسنيم شبه الرسمية ”تمكنت منظومة مرصاد الدفاعية الصاروخية للجيش الإيراني من إسقاط هذه الطائرة المسيرة بالقرب من ميناء الإمام الخميني جنوب غرب البلاد“.

وأذاعت وكالة مهر شبه الرسمية تغطية قالت إنها تصور الهجوم الصاروخي الذي أسقط ”الطائرة المسيرة المعادية“. وأظهر التسجيل القصير صاروخا ينطلق من البر ثم انفجارا في السماء.

ونقلت وكالة الجمهورية الإسلامية عن قائد قوات الدفاع الجوي علي رضا صباحي فرد ”إن هذه الخطوة الحازمة التي تمثلت بإطلاق صاروخ جاءت ردا على اختراق طائرة أجنبية مسيرة معادية للمجال الجوي للبلاد حيث تم تدمير الطائرة في ظل اليقظة الكاملة للشبكة الشاملة للدفاع الجوي للبلاد قبل وصولها إلى أماكن حساسة“.

وذكرت قناة العالم التلفزيونية الإيرانية الناطقة بالعربية أن ”أهالي ميناء الإمام الخميني سمعوا صوت إطلاق الصاروخ من ميناء الإمام فجر اليوم“.

وفي يونيو حزيران، أسقطت إيران طائرة استطلاع أمريكية مسيرة، وقال الحرس الثوري إنها كانت تحلق فوق جنوب إيران. وقالت واشنطن إن إيران أسقطت الطائرة في المجال الجوي الدولي فوق مضيق هرمز.

وتصاعدت حدة التوتر بين إيران والولايات المتحدة منذ أن انسحب الرئيس الأمريكي دونالد ترامب العام الماضي من الاتفاق النووي الذي وقعته طهران مع القوى العالمية عام 2015 وأعاد فرض العقوبات عليها.

وتقول إسرائيل إنها نفذت مئات الضربات الجوية في سوريا كان بعضها ضد أهداف إيرانية لمنع طهران من الوجود هناك.

ولمح رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو في أغسطس آب إلى إمكانية مشاركة إسرائيل في هجمات على مواقع جماعات تدعمها إيران في العراق.

إعداد أيمن سعد مسلم للنشرة العربية - تحرير أحمد حسن

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below