May 15, 2019 / 6:14 PM / 11 days ago

الإمارات تقول إنها تتحلى بضبط النفس بعد هجوم على ناقلات

دبي (رويترز) - قال مسؤول كبير يوم الأربعاء إن الإمارات ستتحلى بضبط النفس بعد الهجمات التي تعرضت لها ناقلات نفط قبالة سواحلها وإنها ملتزمة بعدم التصعيد خلال ”الوضع الصعب“ الذي سببه السلوك الإيراني في المنطقة.

أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية في صورة من أرشيف رويترز

وقال أنور قرقاش وزير الدولة الإماراتي للشؤون الخارجية إنه لن يتكهن بالجهة المسؤولة عن عمليات التخريب التي وقعت يوم الأحد ضد أربع سفن بالقرب من إمارة الفجيرة، إذ أن التحقيق لا يزال جاريا ومن المقرر الانتهاء منه خلال أيام.

وقال قرقاش ”نحتاج أن نؤكد على الحيطة والحكم الصائب . فمن السهل توجيه الاتهامات ولكن الموقف صعب وهناك قضايا مهمة ومنها السلوك الإيراني“ مشيرا إلى القلق بشأن صواريخ إيران وسياساتها بالمنطقة.

وتابع ”سنتداول بالفعل مع شركائنا بشأن ردنا وما سنفعل بشأن ذلك وكيفية التعامل مع الأمر“ مضيفا أن الولايات المتحدة وفرنسا تساعدان في التحقيق.

ولفرنسا قاعدة بحرية في أبوظبي.

وقال مسؤول إماراتي لرويترز إن السعودية والنرويج تشاركان أيضا. وكانت ناقلة منتجات نفطية مسجلة في النرويج ضمن السفن التي تعرضت لعمليات تخريب إلى جانب سفينة وقود إماراتية.

ونأت إيران بنفسها عن الهجوم قبالة الفجيرة، أحد أكبر مراكز تزويد السفن بالوقود في العالم والواقعة أمام مضيق هرمز مباشرة. وقال مسؤول أمريكي إن وكالات الأمن القومي الأمريكية تعتقد أن جهات متعاطفة مع إيران أو تعمل لحسابها ربما كانت وراء الهجوم.

وقال قرقاش إن الهجوم وقع في المياه الإقليمية للإمارات لكنه رفض التعليق على ما إذا كانت الإمارات ستكثف تدابيرها الأمنية بعد الحادث.

وقال الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في تصريحات عقب محادثات مع ولي عهد أبوظبي الأمير محمد بن زايد آل نهيان إن مصر تعتبر أمن الخليج جزءا من أمنها.

وقال بسام راضي المتحدث باسم السيسي في بيان ”أعرب الرئيس عن التضامن الكامل من قبل مصر مع دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية للتصدي لكافة محاولات النيل من أمن واستقرار البلدين الشقيقين“.“

*العقوبات تؤتي ثمارها

قال قرقاس إن السعودية تشارك الإمارات القلق أيضا من أن إيران تعمل منذ وقت طويل على تقويض الاستقرار في المنطقة مشيرا إلى أن التزام الولايات المتحدة تجاه حلفائها في المنطقة ”قوي جدا“.

وأضاف ”العقوبات الأمريكية على إيران تؤتي ثمارها بشكل فعال للغاية“.

وجاءت الهجمات وسط حالة التوتر بين الولايات المتحدة وإيران في أعقاب قرار واشنطن هذا الشهر محاولة خفض صادرات النفط الإيرانية إلى الصفر وتعزيز وجودها العسكري في الخليج ردا على ما قالت إنها تهديدات إيرانية.

وتؤيد والسعودية والإمارات العقوبات على إيران. وبعد أن ألغت الولايات المتحدة إعفاءات أتاحت لبعض الدول مواصلة استيراد الخام الإيراني قالت واشنطن إن الرياض وأبوظبي ستساهمان في تعويض أي نقص في إمدادات النفط.

ووصفت طهران الوجود العسكري الأمريكي بأنه ”هدف“ وليس تهديدا وقالت إنها لن تسمح بوقف صادراتها النفطية.

وقال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف إن ”عناصر متطرفة“ في الحكومة الأمريكية تتبع سياسات خطيرة وإن طهران لا تسعى للدخول في مواجهة.

وقال قرقاش ”بالنسبة لإيران فإنه ليس من المفيد حقا سماع وزير الخارجية ظريف يحاول التحدث بصوت معتدل‭‭‭ ‬‬‬بالنظر إلى نوايا إيران.. تعرضنا للبلطجة من جانب إيران ورأينا أفعالا عدوانية من قبل إيران في المنطقة‭‭ ‬‬‬. لذا فإن كلماته جوفاء للغاية في هذا الأمر“.

إعداد حسن عمار للنشرة العربية - تحريرعلي خفاجي‭ ‬

0 : 0
  • narrow-browser-and-phone
  • medium-browser-and-portrait-tablet
  • landscape-tablet
  • medium-wide-browser
  • wide-browser-and-larger
  • medium-browser-and-landscape-tablet
  • medium-wide-browser-and-larger
  • above-phone
  • portrait-tablet-and-above
  • above-portrait-tablet
  • landscape-tablet-and-above
  • landscape-tablet-and-medium-wide-browser
  • portrait-tablet-and-below
  • landscape-tablet-and-below