وزارة الأمن الداخلي الأمريكية تتابع عن كثب هجومي لندن وباريس

Mon Jun 19, 2017 8:22pm GMT
 

واشنطن (رويترز) - قالت وزارة الأمن الداخلي الأمريكية في بيان إنها تتابع عن كثب هجوما وقع قرب مسجد في لندن في وقت مبكر من صباح يوم الاثنين وكذلك تقارير بشأن هجوم في باريس.

وجاء في البيان "وزارة الأمن الداخلي تقف مع حلفائنا الأوروبيين في مكافحة كل أشكال الإرهاب. ولإبقاء مجتمعاتنا آمنة سنواصل العمل معا ضد المتطرفين الذين ينتهجون العنف ويستهدفون أيا من شعوبنا".

(إعداد علي خفاجي للنشرة العربية - تحرير ليليان وجدي)

 
أحد أفراد الشرطة الفرنسية قرب سيارة محترقة في موقع هجوم في باريس يوم الاثنين. تصوير: شارل بلاتيو - رويترز.